أخبار عاجلة
تحميل ...

الجمعة، 29 يوليو، 2016

الرئيسية مصر تبني أول مدينة متخصصة بالذهب والتعدين في العالم

مصر تبني أول مدينة متخصصة بالذهب والتعدين في العالم


مدينة الذهب
الذهب

   المتحدث باسم المدينة لـ"العربية": سنكون بوابة إفريقيا بالصناعات القائمة على التعدين.



في إتصال تلفوني على قناة العربية مع المتحدث الرسمي لمدينة الذهب وائل سليمان أوضح بأنه جرى في مصر توقيع العقد النهائي لأرض مدينة الذهب والتعدين المصرية العالمية مع شركة صينية ، وهي مدينة ستقام في منطقة قناة السويس تضم في مرحلتها الأولى 500 ورشة ومصنع مصغّر إضافة إلى مصفاة للذهب، وأكاديمية للتدريب على كافة الصناعات المتعلقة بالذهب والمعادن الأخرى، تحت إشراف الإتحاد العام للصناعات الإيطالية.

   مدينة الذهب بمصر هي الأولى من نوعها في العالم


ووصف المتحدث باسم مدينة الذهب والتعدين المصرية، وائل سليمان المدينة الجديدة، بأنها "الأولى من نوعها على مستوى العالم" موضحاً أن إقامة مدينة للصناعات القائمة على الذهب وكافة الصناعات الأخرى القائمة على التعدين.


وقال سليمان إن مصر غنية تاريخياً في مجال التعدين، بخاصة منطقة "مثلث حلايب وشلاتين" والمنطقة الشرقية من محافظة أسوان, واصفاً المشروع بأنه "قومي ينتظر منه أن يحدث طفرة في هذا القطاع، ويضع مصر على خريطة الذهب في العالم كله ويجعلها بوابة الأولي والوحيدة لإفريقيا لتصدير الذهب".

    معلومات عن الشركة المنفذة للمشروع


الشركة المالكة للمشروع هى شركة مساهمة مصرية "فيلار" برأس مال مصرى خالص، وأخذت على عاتقها النهوض بهذا القطاع وتنظيم تجارة الذهب بمصر ومنطقة الشرق الأوسط، وقال المتحدث الرسمي للمدينة في برنامج "مباشر من العاصمة"، المذاع على فضائية "أون تى فى لايف" أنه تم التواصل لاتفاقيات نهائية مع 15 دولة من دول الوسط الإفريقى الغنية بالذهب لتوريد حصص ثابتة لمدينة الذهب والتعدين، برعاية وزارة الخارجية المصرية بصورة رسمية مع حكومات.


وأشار إلى وجود مفاوضات مع اتحاد الصناعات الإيطالية العام لتوقيع بروتوكول نهائى لإنشاء أكاديمية التطوير والتدريب، التى سيتم إنشاؤها على مساحة 6 آلاف متر مربع داخل مدينة الذهب والتعدين، موضحًا أن هذه الأكاديمية ستتيح عشرات الآلاف من فرص العمل فى مصر والعالم العربى.

   العمالة في مدينة الذهب


وقال المتحدث بأن "70% من العمالة فى المدينة ستكون مصرية ووطنية، و30% منها أجنبية فقط، ما يعنى توفير فرص عمل كبيرة جدًا للمصريين".


وأوضح أن الصين وإيطاليا ليسوا شركاء مساهمين مؤسسين فى المشروع، ولكن دور شركة "تيدا" الصينية مكلفة بتطوير المنطقة الإقتصادية من الدولة المصرية وتمتلك أكثر من 6 مليون متر مربع، وتم التوقيع معها حق انتفاع نهائى لمدة 50 سنة بتاريخ 24 يوليو الماضى، وهو أحد قاطرات الإقتصاد المصرى خلال السنوات القادمة، وأما الدور الإيطالى ينحصر فى دور التطوير والإشراف والتدريب للكوادر البشرية داخل المشروع، أو حتى الكوادر البشرية التى تسعى للتدريب فقط حتى لو ستستثمر ذلك خارج مدينة الذهب.
هل أعجبك الموضوع ؟

نبذة عن الكاتب

م و كاتب مقالات الرأي في الصحف والمواقع الإلكترونية, محب للبحث والقراءة في علوم الاقتصاد والمحاسبة والادارة والتنمية البشرية وربط العلوم ببعضها,وأهدف الى بناء أقوي موقع حر للكتاب المستقلين .ويسرني ويشرفني انضمام جميع فئات الكتاب لتقديم محتوي قيم وتحقيق اهداف الموقع واهدافهم


يمكنك متابعتي على :


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق


جميع الحقوق محفوضة لمدونة كاتب مستقل2015/2016

تصميم : تدوين باحتراف